0
علم الإجتماع محارب في بلداننا التعيسة لأنه يفضحها و يسقط ورقة التوت عن عورات مجتمعاتها والأنظمة المتحكمة فيه.

مقدمة


النظرية المعاصرة في علم الاجتماع لـ محمد عبد الكريم الحوراني إنني أومن بضرورة السعي الجاد إلى بناء نظري شامل في علم الاجتماع، ومع ذلك، فإنني لا أعتبر الانتقال من موقف نظري إلى آخر، في الوقت الراهن، خطيئة كبرى، بل من شأنه أن يعكس إشكالية واضحة في البناء المعرفي لهذا العلم. لكن الخطيئة الكبرى بحق، تظهر في تصلب المواقف النظرية والانحياز التام إلى منظورات بعينها، بحيث يعلن الفكر انتصاره على العقل وهيمنته عليه، فيبدو المرء أسير أفكاره، ولا تتجاوز رؤيته للعالم الاجتماعي أكثر مما هو حاضر في ذهنه سلفا. وبكل الأحوال، فإن عدم القدرة على تجاوز الوضع الراهن للنظرية السوسيولوجية يعني الاستمرار في التشرذم والانقسام، والجمود الفكري، وتراجع العمل النظري، وسقوط هيبة النظرية، وانحسار قدراته التفسيرية، ولذلك فإن الإيمان بفكرة البناء النظري الشامل في علم الاجتماع ، بأقل تقدير، يبقى الأمل ويحرض على العمل.
لا شك أن أبرز وظائف النظرية ، أنها تزودنا بفهم أعمق وتفسير أشمل لم يدور حولنا، ما يحدث لنا، كما تجعلنا نعي صعوبة المشكلات التي نواجهها ومدى تعقده. لكن عملية تطوير النظرية ذاتها، والمضي بها قدما تأتي من خلال وظيفة أخرى هامة للنظرية وهي " توليد الأفكار" ، بمعنى أن كل نظرية بمفردها، أو مجموعة نظريات متفاعلة، هي خصبة بما فيه الكفاية لإنتاج أفكار جديد، وتبدو هذه المهمة واضحة في المحاولات التوليفية، والتجسيرية، وصياغة النماذج النظرية.
ورغم احتياجات المرحلة الراهنة في المجتمع العربي إلى أعمال نظرية تولد الأفكار وتعمق الوعي بمحتوى المرحلة وما يحيط بها، إلا أن علماء الاجتماع العرب يصرون على ممارسة الحياد والهامشية ف ما يتعلق بالقضايا المصيرية والهامة، ويقترنون أكثر فأكثر بإمبريقي حرفية مشوهة، تسطح الواقع، وستغرق في كل ما هو معطى. ولذلك يبدو علم الاجتماع العربي، أي علم الاجتماع كما هو حاضر في ممارسات علماء الاجتماع العرب " تكيفيا" و " تبريريا" ، و" إنسحابيا " أكثر من كونه " إبداعيا " و " ثوريا" و " تجديديا" لقد أفنت الإمبريقية كل مبادرة لصياغة المفاهيم، وإنتاج الفكر، وتفسير الواقع تفسيرا شموليا. أما على مستوى تطوير النظرية السوسيولوجية وإنتاجها بالنسبة لعلماء الاجتماع العرب، فيبدو أن الامر لا يعنيهم ، وغالبا ما يميلون إلى طراز فكري استهلاكي، وأكثر إبداعاتهم تتجلى في أعمال نظرية تجميعية، أو ترجمات متفرقة هنا وهناك لمؤلفات معينة في النظرية، إنني لا أقلل من قيمة الإمبريقية، ولا المؤلفات المترجمة، ولا التجميعية بل أدعو إلى فك القيد الفكري، وتجاوز هذه الحالة الإغترابية، تمهيدا لفهم أنفسنا وواقعنا، والمساهمة في الفكر السوسيولوجي العالمي.
ومن هنا ، يسعى العمل الراهن إلى تقديم صيغة توليفية جديدة في النظرية السوسيولوجية بين النظرية الوظيفية الصراع ـ مستوحاة من واقع المجتمع العربي ـ ويرتكز هذا العمل ذا الطابع التوليفي على إحلال أو تسكين القوة بمعناها الصراعين في الطروحات الوظيفية لتالكوت بارسونز حول الفعل الاجتماعي

الفهرس :


المقدمة ............................................................................................................. 17
القوة والمعنى في النظرية السوسيولوجية ...........................................................................21
القوة والمعنى في الحياة الاجتماعية ................................................................................. 25
نظرية التبادل الاجتماعي ........................................................................................... 45
النظريات التوليفية ..................................................................................................... 66
نظرية الصراع الاجتماعي .............................................................................................86
النظرية البنائية الوظيفية ................................................................................................109
إعادة الاعتبار لتصورات بارسونز ..................................................................................123
نظرية الفعل الاجتماعي عند بارسونز .................................................................................135
القوة وصيغ المعنى في الفعل الاجتماعي ............................................................................ 251
موقع النموذج في النظرية السوسيولوجية .............................................................................262
أنساق التوازن التفاضلي................................................................................................286
التغير الاجتماعي .......................................................................................................342

بيانات الكتاب





كتاب: النظرية المعاصرة في علم الاجتماع
المؤلف: محمد عبد الكريم الحوراني
الناشر: دار مجدلاوي للنشر والتوزيع
سنة النشر : 2008
عدد الصفحات: 354
الحجم: 8,06 mb

تحميل كتاب النظرية المعاصرة في علم الاجتماع



إرسال تعليق

 
Top