0
مقدمة الكتاب :
1040في رسالة بعث بها لويس الرابع عشر إلى السيدة دو مانتينون (Mme de Maintenon) وصف وصول أميرة سافوا ولية العرش مستقبلا. هو الذي ذهب إلى مونتارجيس في 4 تشرين الأول/ اكتوبر 1696 ليستقبلها, ورأى أن الأميرة "رائعة الجمال" وأسهب الملك في وصف وجهها وعينيها "الساحرتين" وفمها "القرمزي المتوهج" واكد خصرها الفتان و "مظهرها النبيل, وحركاتها البالغة التهذيب" مقتنعاً بأن روعتها خلقت "لتفتن" إنها كلمات مجاملة بالتأكيد, وفيها تكرار ايضاً, ولكنها تظهر صعوبة توصيف السمات الدقيقة للجمال, وصعوبة قول المباهج والاشكال والتضاريس وتظهر بخاصة التركيز على بعض السمات دون غيرها, على الوجه هنا, ولكن أيضا على المظهر والحركات وعلى الإبراز الضروري للجمال في جو البلاط الملكي, وبالمقابل يظهر أن جسم ولية العرش مستقبلا لم يحظ بوجود كبير في هذا الوصف, إلا في التلميح إلى الخصر الذي يكشف عن أناقة قسمه العلوي, وفي الإشارة إلى قامتها السامقة فقال: "إنها صغيرة وليست كبيرة بالنسبة إلى عمرها" لا شيء آخر سوى توقعات عالم النبلاء في آخر القرن السابع عشر.
وبعد ذلك بقرن اختلفت التوصيفات اختلافات شديدا وهتمت بالمقاربات مع الصحة, وانتبهت لأنسيابية المشي والتحرك, وتجرأت على ذكر سمات الملامح, وهذا ما ابرزه تيلي (Tilly) عندما تكلم في نهاية القرن الثامن عشر عن ماري انطوانيت (Marie – Antoinette) فقال: إن عينيها تستطيعان أن "تتخذا جميع الطبائع" وإن صدرها "مربرب إلى حد ما" وأن كتفيها وجيدها رائعين, وإن مشيتها لافته "فتمشي تارة بحزم وتسرع قليلا, وتارة تمشي بتراخ وتتمايل وأكاد أقول إنها مشية مدغدغة مع أنها لا تنسى الاحترام" لقد ربح الجسد بحضوره وحركته أيضا وجال المراقب بنظره مستعرضا الاشكال والحركات الحيوية والعبارات.
بيانات الكتاب :
أسم الكتاب : تاريخ الجمال .. الجسد وفن التزيين من عصر النهضة الأوروبية إلى أيامنا
أسم الكاتب : جورج فيغاريلو
الناشر : مركز درسات الوحدة العربية
عدد الصفحات :  446 صفحة
حجم الكتاب :  7 ميجا بايت
تحميل كتاب تاريخ الجمال .. الجسد وفن التزيين من عصر النهضة الأوروبية إلى أيامنا

روابط تحميل كتاب تاريخ الجمال .. الجسد وفن التزيين من عصر النهضة الأوروبية إلى أيامنا




أشترى كتبك الورقية بخصومات كبيرة وتوصيل لباب بيتك




إرسال تعليق

 
Top