0



مقدمة الكتاب :
1493- الامتحان قرب وما فتحتش مادة .. مش هألحق أخلص ولا هألحق أذكر !
الأول سمي الله كدا وخد نفسك لا تزور ولا عرق يطق ... مين قال إنك مش هتحلق ؟ بأمر الله هتلحق ... الفرق بين اللي كنت هتذاكره في ترم هتذاكره في كام يوم .. هتضغط نفسك بدل ما تمشي براحتك .. وأحياناً الضغط داب يبقي نتيجته أحسن من الدلع .. حسب شخصية كل واحد ..
- يعني هألحق متأكدة ..؟؟!
أيووه .. مش قولنا إن شاء الله .. وبعين أنت أكيد عارف قدرات نفسك فهتقدر .. كام إمتحان عدي وأنت زي الفل بتعدي صاغ سليم .. مش سليم أوي يعني .. بس ثلقب بالسليم .. ماشيها كدا بلاش إحراج يا جدع الله ..
- طيب قوليلي أعمل إيه عشان ألحق ؟؟ّ!
أولاً بلاش بخل .. فيه قاعدة كدا بتقول لازم تعطي عشان تاخد .. يعني ما ينفعش تبقي عارف الدكتور الفلاني قال دا جاي وتخبي .. أو كاتب المحاضرة العلانية وتبخل علي زمايلك وترفض تديهالهم .. وأنت عارف نه قليل مثلاً اللي حضرها أو ورقك أسهل لأنه فيه شرح تفاصيل صغيرة وتوضيح بالعربي بالبؤ كدا عشان الجزء دا ما يتفهمش غير كدا ...
بيانات الكتاب :
أسم الكتاب : كبسولة عظيمة قبل الإمتحان
أسم الكاتب : سارة محمد سيف
عدد الصفحات : 37 صفحة
حجم الكتاب : 1 ميجا بايت
تحميل كتاب كبسولة عظيمة قبل الإمتحان

روابط تحميل كتاب كبسولة عظيمة قبل الإمتحان


أشترى كتبك الورقية بخصومات كبيرة وتوصيل لباب بيتك

إرسال تعليق

 
Top